الرئيسية - طب - تقنيةٌ جراحيةٌ جديدة، قد تفتحُ بابَ الأملِ لشفاء إصابات العمود الفقريّ

تقنيةٌ جراحيةٌ جديدة، قد تفتحُ بابَ الأملِ لشفاء إصابات العمود الفقريّ

ترجمة : زينب عبد محمد
تصميم الصورة: مكي السرحان

تمكن علماء بريطانيون و سويديون في وقت سابق من تطوير طريقة أو تقنية جراحية تمكنهم من إعادة توصيل الأعصاب الحسية sensory neurons بالحبل الشوكي بعد حوادث العمود الفقري الرضية. أما الآن فقد أصبح بإمكان العلماء فهم الآلية التي تعمل بها هذه التقنية بصورة أفضل على المستوى الخلوي. و ذلك بعد إجراء تجارب لإعادة خلق هذا الرابط العصبي في الفئران. ويأمل العلماء بإيجاد طرق علاجية لأنواع أخرى من إصابات العمود الفقري كتلك التي تسبب ضررا مباشرا عليه.
تتصل كل من الخلايا العصبية الموجودة في سائر أنحاء الجسم والدماغ بالعمود الفقري . حيث ترتبط كل من الخلايا العصبية الحركية motor neurons تلك المسؤولة عن السيطرة على حركة العضلات، و الخلايا العصبية الحسية sensory neurons و هي المسؤولة عن نقل المعلومات الحسية كالألم و الحرارة و اللمس ، بالحبل الشوكي.
في نقطة اتصال الخلايا العصبية بالحبل الشوكي تجتمع الحركية منها معا مشكلة تركيبا يعرف بالجذر الحركي motor root . والشيء نفسه ينطبق على الخلايا العصبية الحسية التي تجتمع ايضا بدورها مشكلة ما يعرف بالجذر الحسيsensory root . في حالات الإصابات الرضية للعمود الفقري قد تتمزق هذه الجذور العصبية مما يؤدي لخسارة الجسم للسيطرة العصبية.
عادة ما يتمكن الجراحون من إعادة زرع الجذر الحركي في المنطقة التي تمزق فيها حيث أن الخلايا العصبية الحركية تمتاز بقدرتها على النمو مجددا من الحبل الشوكي باتجاه الجذر الحركي لتتم بذلك استرجاع التوصيل العصبي الحركي . الا ان الامر نفسه لا ينطبق على الجذر الحسي العصبي الأكثر تعقيدا و الذي لم يتمكن الجراحون إلا حديثا من استرجاع التوصيل العصب فيه.
و في هذا الصدد يقول نيكولاس جيمس Nicholas James ، الباحث في جامعة الملك king’s college في لندن
“لقد اعتبر الأطباء فيما سبق أنه لمن المستحيل إصلاح إصابات العمود الفقري، حيث يمكن أن تسبب الإصابات الممزقة للجذور العصبية عجزا خطيرا و ألما شديدا”.
ولحسن الحظ لقد تمكن الباحث في جامعة الملك في لندن توماس كارلستيدتThomas Carlstedt حديثا من المساعدة في تطوير تقنية جراحية جديدة لإعادة ربط الجذر الحسي بالحبل الشوكي . و تتضمن هذه الطريقة قطع استئصال الخلايا العصبية الحسية من الجذر الحسي و من ثم زرع المتبقي من الجذر مباشرة في منطقة عميقة من الحبل الشوكي والتي تعرف ب القرن الظهري و تحتوي هذه المنطقة على خلايا عصبية حسية لا تتصل عادة بصورة مباشرة مع الجذر الحسي . و لقد لاحظ الفريق عند تجربته لهذه التقنية استعادة المرضى لبعض ردود الفعل العصبية في العمود الفقري الأمر الذي يدل على أن الخلايا العصبية المزروعة تمكنت من التواصل مع العمود الفقري مشكلة دورة عصبية ناشطة وظيفيا.
و لقد نشرت الدراسة في موقع frontiers – قسم الاعصاب والتي قام فيها كل من الباحثين جيمس و كارلستيدت ومساهمين آخرين بتسليط الضوء على الكيفية التي تتصل بها الخلايا العصبية الحسية مع العمود الفقري في منطقة القرن الظهري .حيث يأمل الفريق أنه وبفهم هذه الآلية سيكون من الممكن تطوير طرق علاجية جديدة للمرضى المصابين بأنواع أخرى من إصابات العمود الفقري.
و لدراسة هذه التقنية الجديدة على مستوى خلوي قام العلماء بتطبيقها على الفئران حيث عملوا على تمزيق الجذر العصبي جراحيا و من ثم إعادة ربطه مرة أخرى مستخدمين التقنية الجديدة . و لتقييم النتائج و معرفة ما إذا كانت الخلايا العصبية متصلة كدورة عصبية كاملة قام العلماء بتمرير تيار كهربائي بعد مضي 12-16 أسبوع على الجراحة . و من ثم ضحى الفريق بالفئران لتحليل نسيجها العصبي تحت المجهر.
و لقد أظهرت اختبارات تمرير الكهرباء اكتمال الدورة العصبية و الاندماج التام بين الجذر العصبي والحبل الشوكي. و الجدير بالذكر أنه قد لوحظ عند دراسة العلماء للنسيج العصبي المأخوذ من الفئران نمو التبرعات الجانبية الصغيرة من تراكيب تعرف بالتشعبات dendrites و (هي عبارة عن بروزات متفرعة من نهاية الخلايا العصبية ) الموجودة في منطقة القرن الظهري. حيث امتدت هذه التفرعات الجانبية بالنمو لتتصل بالحذر الحسي المزروع حديثا مشكلة دورة عصبية ناشطة وظيفيا.
إذن ، ما الذي تعلمناه عن إصلاح الحبل الشوكي؟ يأمل الباحثون بإمكانية توظيف هذا النوع من النمو العصبي في شفاء أنواع أخرى من إصابات الحبل الشوكي . حيث يقول توماس كارلستدت “إن استراتيجية حث النمو العصبي للخلايا الحبل الشوكي العصبية قد تفتح باباً لشفاء أنواع أخرى من الإصابات التي قد تصيب الجهاز العصبي”.
فعلى سبيل المثال يمكن للعلماء الاعتماد على آلية نمو الخلايا العصبية عند محاولتهم إيجاد علاجات جديدة تركز على الإصابات التي تضر بالحبل الشوكي نفسه و ذلك من خلال زراعة رقع عصبية التي من شانها ان تحفز حصول هذا النوع من النمو العصبي.
المصدر: هنا

عن Iraqi Tanslation Project

شاهد أيضاً

تحويل الخلايا الجلدية إلى خلايا عصبية حركية مباشرة

ترجمة: زينب حسين تدقيق: نعمان البياتي لقد عُرقل العلماء الذين يعملون على تطوير علاجات جديدة …